كلية المجتمع تستضيف ختام البطولة الوطنية لمناظرات المدارس الثانوية للبنات


استضافت كلية المجتمع في قطر ختام البطولة الوطنية لمناظرات المدارس الثانوية باللغة العربية للبنات، التي نظّمها مركز مناظرات قطر، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع.

وقد شارك في البطولة 16 فريقًا يمثلون 48 متناظرة من 12 مدرسة للبنات، حيث تناظرت الفرق المشاركة في البطولة حول القضايا الآتية: " سيعاقب هذا المجلس أولياء الأمور في حالة عدم تطعيم أبنائهم "،"سيعاقب هذا المجلس مستخدمي (منتحلي) الشخصية المزورة في الإنترنت"، "سيعاقب هذا المجلس أولياء الأمور في حالة عدم تطعيم أبنائهم."،" سيلغي هذا المجلس حق التصويت في الانتخابات الوطنية للمقيمين". وكانت قضية الجولة النهائية " سيجعل هذا المجلس المناظرة مادة إجبارية للمدارس الثانوية".

وقد حصد لقب هذا الموسم وفاز بالمركز الأول فريق ثانوية الشيماء 1، أما المركز الثاني فكان من نصيب فريق ثانوية أم حكيم 1، وحلّت ثانوية آمنة بنت وهب بالمركز الثالث.

ومن جهته، صرح الدكتور إبراهيم النعيمي، رئيس كلية المجتمع: "تحرص كلية المجتمع دائمًا على المساهمة في تعزيز مهارات طلاب وطالبات المدارس في علوم وفنون المناظرة بالتعاون مع مركز قطر للمناظرات، وذلك انطلاقًا من إيماننا بأهمية المشاركة المجتمعية وتأكيدًا على أهمية المناظرات في نشر ثقافة الحوار وتنمية مهارات التفكير النقدي والإقناع." وأضاف: "أتمنى من جميع الطلاب والطالبات مواصلة التعلم والتدرب، وكلي أمل في قدرتهم على قيادة المجتمع نحو غد أفضل."

ومن جانبها، صرحت الأستاذة عائشة النصف - رئيس قسم البرنامج العربي بالإنابة: "بشكل عام كان أداء الطلبة ممتازًا في الجولات، وكذلك في الاستعداد والتحضير للبطولة، خاصة مع وجود موضوعين غير مُعلنين خلال البطولة الوطنية، مما جعلنا نعرف أن الطالب قد أخذ مهارة المناظرة والبحث وكذلك تجهيز الحجج والخطابات بنفسه دون مساعدة من المدرب، مما يعني تحسن مستوى الطالب في كل هذه المهارات". كما أشادت بقوة المحكمين في هذه البطولة نظرًا لأن المستوى مختلف، حيث احتاج المحكمون الأفاضل لمجهود أكبر لتحديد الفرق الفائزة خاصة مع التقارب في المستويات.

وفي الختام، كرمت إدارة المركز جميع الفرق الفائزة وأفضل المتحدثات بتقديم شهادات المشاركة وبعض الهدايا الرمزية بحضور ممثلين عن كلية المجتمع ومركز مناظرات قطر.

يذكر أن البطولة الوطنية لمناظرات المدارس الثانوية تُعد من أهم المنافسات المحلية لترشيح وتأهيل الفرق التي تمثل دولة قطر في البطولات الدولية.